لقيتو واقف منتظر
تشتاق عيوني لطلعتو
نفس الملامح والشبه
والمشية ذاتا وقدلتو
واللفتة والتوب والقوام
اوصاف حبيبي وروعته
لكنو يا قلبي الحنين
راجينا بي شوق السنين
لكنو آه يخلق من الشبه اربعين

من كم سنة
لا هو عارف ولا أنا
سايبني في بحر انتظار
ما عدى في ليلو الهنا
واعدني بي لحظات شجون
تشتاقا كل الأمكنة
أنا في مسار الشوق لقيت
ميعادو فرهد وانتنى

يا ربي جيت قبل الميعاد
وللا الزمن غفلني زاد
قصة يغيب ما اظن تكون
وما اظن تدور يوم في اعتقاد
جاييهو من مشوار بعيد
كايس عليهو بلاد بلاد
مرسالو لي دايماً بقول
ارجاهو في نفس الميعاد

انا ديمة يا أجمل ميعاد
راجيك وانت علي مطول
امشي واكوس في كل بيت
واسأل صحابو وكل زول
يقول لي هنا هسا كان
عنك بيسأل وليك بقول
ارجاه في نفس الميعاد
ما اظنو تاني عليك مطول



القسم :

اغاني

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.