نشر نشطاء علي موقع التواصل الإجتماعي فيديو نال إهتمام الكثيرين بعد أن تم نشره في الأيام القليلة الماضية.

إثارة الفيديو جاءت من عنوان الخبر نفسه والذي يحكي عن قصة تعد ضرباً من ضروب الخيال كما وصفها البعض وتعد من كرامات شيوخ السودان كما وصفها البعض الاخر.

تفاصيل الفيديو الذي تحصل عليه موقع النيلين يعود لشاب عن حكي عن أسرار وخفايا مرض زوجته والتي عجز الأطباء عن علاجها.

وبحسب ما روي هذا الشاب فان زوجته كانت تعاني من (غدة) وفشلت كل مساعيهم الرامية لعلاجها, الا أن حدثت المفاجأة, عندما أخبرت الزوجة زوجها بزيارة الشيخ عبدالباقي المكاشفي لها, واخبرها بعلاجها في (الشكينيبة) والتي تقع في الجزء الجنوبي الشرقي لمدينة المناقل وعلي بعد تسع كيلو مترات منها.

وبالفعل ذهب الزوج بزوجته للشكينيبة وقد أجري لها الشيخ المكاشفي العملية الجراحية والتي تكللت بالنجاح وقد ظهر الشيخ المكاشفي لهذه الزوجة فقط أي أنها فقط هي التي تستطيع رؤيته دون غيرها.

وهو ما وصفه البعض بالكرامة التي تحكي عن كرامات مشايخة الطرق الصوفية في السودان, بينما أعتبره البعض الأخر بأنها نسيج من الخيال.

ولم يقف الرجل عن سرد التفاصيل بل قال أن الشيخ المكاشفي جاء لزوجته مرة أخري وأجري لها (غيار) جرح العملية والذي يعقب العملية بيوم او يومين.

وطلبت الزوج من زوجها الخروج من الغرفة وإغلاقها لان الشيخ عبدالباقي طلب منها إغلاق الغرفة لانه يريد إجراء (الغيار) وبالفعل قام الزوج بإغلاق الباب, وعندما أراد فتحه لم يستطيع لسر يعلمه الله.

وبعدها قامت الزوجة بالكشف عن مكان إجراء العملية وسط صيحات وتهليل (الحيران) والذين سعدوا بسماعهم لهذه الكرامة كما وصفها بعض النشطاء علي موقع التواصل الإجتماعي.

وقد علق الناشط عادل النيل: (الرجاء من اﻷخوة الكرام التزام اﻷدب في تسطيح الواقعة واﻹساءة الى جدنا الشيخ المكاشفي فهو مرب فاضل وظل في رباط على الذكر والصﻻح بما يشهد له به القاصي والداني..وإذا انجرف محبوه وغالوا في محبته وامتنانهم له فذلك لبس موجبا للانتقاص منه وهو الذي ظل يقول لمريديه(تجمعنا الطاعة وتفرقنا المعصية) كما أنه ليس من مسوغ للتعالي على الشيخ واتباعه وكأن هؤﻻء أعلم وأفقه من الشيخ طيب الله ثراه..أكرر نرجو التزام اﻷدب قدر اﻹمكان فاﻹساءة ﻻ تأتي إﻻ من سفيه أو ناقص).

بينما علق الناشط أبوبكر عمر قائلاً: (غايتو ناس داعش لو جو البلد دي حيقتلو ناس كتيرة)



القسم :

منوعات

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

3 تعليقات

  • عادل ابوقرون 4 سنوات مضت

    لا يمكن الا ان يكون ربا ليحيى من جديد بعد ان توفاه الله سبحانه وتعالى ،،،،،وهوءلاء مهيءين تماما لكل من يريد ان يزيدهم ضلالا

  • بعد الحمد لله والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين سيدنا وحبيبنا محمد بن عبد الله اول من تنشق عنه الأرض يوم القيامة لا يسبقه نبي مرسل ولا ملك مقرب ولا ولي مقرب. لم أصدم وأفاجأ كثيرا بذلك الفيديو ؛ لأن أولياؤنا في السودان لهم كرامات وأنت الصادق معجزات لا تحصى ولا تعد وآخرها روضة البرعي التى تفوق عرش الرحمن شرفا ومقاما تعالى الله عن ذلك علوا كبيرا . والغريب في الأمر أن كثرة هؤلاء الأولياء ” ومعجزاتهم ” لم يستفد منها السودان وأهله شيئا لا حروب توقفت ولا مشاكل حلَّت ، بل أصبح السودان شذر مذر ، خلافات وانقسامات لا حصر لها وثروات هائلة لم نستفد منها شيئا، نعرات وحروبات قبلية فاقت الحد ولا حل يا عبد الباقي المكاشفي اذا كانت لديك هذه المقدرة والعودة إلى الحياة الدنيا بالله ما حركتك كل هذه المشاكل التي تحيط ببلدك السودان فضلا عن أمتك المسلمة ما حركك كل ذلك إلا عملية اللوز هذه ؟؟؟ ما هذه السخافات؟؟؟ كفاية سخرية … لقد صرنا مسخا من البشر أضحوكة الأمم … وإذا كان عبد الباقي المكاشفي كما ذكرتم له من علم ومكانة بين العلماء والأولياء … فلماذا أنتم يا أتباعه وأحبابه تسيئون الأدب معه .. بذكر هذه الترهات والأكذوبات التي لا يستطيع فعلها إلا شياطين الجن … نعلم تماما يا إخوة أن مشكلتنا في السودان مشكلة عقيدة ولست أحزاب سياسية .. فوالله لا ولن ينصلح حالنا إلا بصفاء العقيدة ونقائها … أتمنى ألا يمر هذا الفيديو وروضة البرعي مرور الكرام … فيجب أولا من الهيئة العامة للطرق الصوفية – أي مسمى لها – أن يكون لها رأيا في كل هذه الأمور ولا تصم آذانها تجاه هذه الكوارث إما نفيا أو تصديقا ، ثم تتطلع حكومتنا الرشيدة بدورها ممثلة في رئيس الجمهورية ، وهيئة علماء السودان … بل كل العلماء ، بل كل مسلم يهمه دينه … أرجو أن نبرئ أنفسنا من كل ذلك … وإلا فالمصيبة والمصائب التي ستحل بنا أكبر من ذلك …قال تعالى : ” ظهر الفساد في البر والبحر بما كسبت أيدي الناس ليذيقهم بعض الذي عملوا لعلهم يرجعون ” … اللهم قد بلغت فاشهد ..اللهم قد بلغت فاشهد .. اللهم قد بلغت فاشهد .

  • ايعقل هذا !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!لعب دجالين لا يخافون الله ….اولي رسول الله صلي الله علية وسلم بالبعث من قبر بدلا من الشيخ عبد الباقي المكاشفي اذا ربنا اراد ذلك ……فالموت حقيقة وخاتمة حتمية لكل إنسان بالدنيا لقوله تعالى في سورة الرحمان 26-27 ” كل من عليها فان ويبقى وجه ربك ذو الجلال والإكرام ” ومريم 40 ” إنا نحن نرث الأرض ومن عليها وإلينا يرجعون ” والعنكبوت 57 ” كل نفس ذائقة الموت ثم إلينا ترجعون” وآل عمران 185 ” كل نفس ذائقة الموت و إنما توفون أجوركم يوم القيامة فمن زحزح عن النار وأدخل الجنة فقد فاز وما الحياة الدنيا إلا متاع الغرور “. والقصص 88 ” كل شيء هالك إلا وجهه له الحكم وإليه ترجعون “. كل إنسان في الدنيا يموت إذا حل أجله إلى أن يموت كل الناس بالدنيا عندما تقوم الساعة الكبرى النهائية حيث تزلزل أرض الدنيا كلها وتموت كل المخلوقات الحية ومنها الإنسان.

    لا يستثنى أي إنسان من الموت في الدنيا والبعث للحساب عن أعماله أبدا. السؤال الشيخ عبدالباقي بعث لأجراء عملية فقط (عجيب والله شيخكم دة ما يقوم لينا كل اربع سنوات لمدة اربعين سنه ويلعب مع الفريق القومي ويجيب لينا كأس العالم عشرة مرات متتالية وارجع قبرو تاني ولا اقول ليكم نحدد له يوم الخميس لالالا امكن يكون صايم يوم الاحد من بداية كل شهر يعمل عمليات في مشتشفي امدرمان مجاني…. اعقلو يا سودانيين نحن نعيش في القرن الدشليون . اما الرجل الذي يتحدث فهو كاذب (وماخد بلصة يعني رشوة والعملية مفبركة ) اما الجهات التي تناوت الموضوع …والله ما عندهم موضوع اكثر من اثارة البلبلة وزيادة الطين بلة