قامت امرأة ماليزية بتقييد وجلد شاب لأنه اغتصب ابنتها القاصر بشكل متواصل بالاشتراك مع رجل آخر في قرية “تاوانج” شمال شرق ماليزيا. وذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، أن السيدة نفذت القانون بنفسها وقامت بجلد الرجل الذي اغتصب ابنتها ذات الـ13 ربيعا. وقد أصيب الرجل البالغ من العمر28 سنة بعدة إصابات في المؤخرة والوجه ويرقد في المستشفى حاليا لتلقى العلاج استعدادا لمحاكمته مع المتهم الآخر. وأضافت ” ديلي ميل ” أن الشرطة تبحث حاليا عن المرأة المتهمة بتعذيب المواطن وتنفيذ القانون بنفسها دون اللجوء للسلطات المعنية، لتقديمها للمحاكمة مع باقي أفراد القرية الذين ساعدوها فى القبض على المتهم.



القسم :

غير مصنف

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.