فقد مشجع ينتمي لفريق المريخ السوداني أعصابه في اللحظات الأخيرة لمباراة فريقه أمام الترجي التونسي في إياب دور ال16 من مسابقة دوري أبطال أفريقيا والتي كسب نتيجتها الفريق التونسي بنتيجة هدفين لهدف واحد, والتي لم تشفع لعملاق باب سويقة بالتأهل بينما منحت الزعيم السوداني بطاقة الترشح لدور المجموعات.
وبحسب الفيديو الذي وثق له موقع النيلين فقد تمدد هذا المشجع علي مدرجات إستاد رادس بتونس, في لقطة فسرها البعض بأنه لم يتمالك أعصابه خصوصاً وأن المباراة قد دخلت في أوقاتها الحرجة.



القسم :

الرياضة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

1 Comment