http://www.youtube.com/watch?v=QqsiTORZb1A

“يا الله يا ربي يا رحمن .. أستغفر الله العظيم”.. كلمات رددها رجال شرطة في ماليزيا على وقع الصدمة بعد عثورهم على طفل أمضى مدة طويلة في غرفة إحدى الشقق في ظروف غير إنسانية.

بدا الطفل، البالغ من العمر 15 عاما هزيلا وفي حالة إعياء شديد، وظهر في بعض اللحظات عاجزا حتى عن الجلوس، فيما تجمع حوله المصورون.

استجمع الطفل بقايا قواه وبدأ يزحف على رجليه، ليخرج من الغرفة الزنزانة التي لا تمت بأدنى صلة إلى الظروف الإنسانية.

انتهى الفيديو بظهور رجال الإسعاف الذين قاموا بإخراج الطفل من معتقله، وتوجهوا به إلى أقرب مركز طبي



القسم :

منوعات

اترك رداً على عمرابومنتصر إلغاء الرد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

1 Comment

  • عمرابومنتصر 5 سنوات مضت

    لاحولا ولا قوة الا بالله …. حسبنا الله ونعم الوكيل