نُقِل الإعلامي المصري توفيق عكاشة إلى غرفة العناية المركزة بأحد المستشفيات؛ لعلاجه من وعكة صحية أصيب بها أمس الاثنين، نتيجة ارتفاع حادّ في ضغط الدم والسكر.

وكان “عكاشة” ضمن المعارضين لإرسال مساعدات إلى غزة في مواجهة العدوان الإسرائيلي.

ونقل موقع “بوابة الوفد” الخبر عن “حياة الدرديري”، المذيعة بقناة “الفراعين” الفضائية، المملوكة لـ”عكاشة”.

وطالبت “الدرديري” محبي “عكاشة” أن يدعو له، قائلة: “لا نعلم متى سيخرج توفيق عكاشة من المستشفى؟ ندعو له بالشفاء العاجل، وأتمنى أن يقوم كل محبي الدكتور توفيق عكاشة بالدعاء له”.

وأرجعت “الدرديري” سبب مرض “عكاشة” إلى الأزمة المالية التي تواجهها قناة “الفراعين” حالياً، والتي من المتوقع أن يترتب عليها إغلاق القناة، إضافة إلى الضغط النفسي الكبير الذي تَعَرّض له “عكاشة” خلال الأعوام الماضية؛ بسبب انشغاله الدائم بهموم الوطن؛ حسب تعبيرها، بالإضافة أيضاً إلى جولاته الأخيرة في محافظات مصر.


سبق



اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.