احتفل سكان قرية نائية بشرق الهند بزواج مراهقة هندية بكلب ضال, وذلك كجزء من طقوس قبلية تهدف إلى دفع الحظ السيئ وطرد الأرواح الشريرة عن الفتاة وعائلتها.

وقد تزوجت “مانغلي موندا”, البالغة من العمر 18 عاما, الكلب في احتفال نظمه شيوخ القرية، وفقًا للتقاليد الهندية، وذلك بحضور أكثر من 70 شخصًا.

ووافقت “موندا” على الزواج بعدما أخبرها شيخ القبيلة بأنها “سيئة الحظ” وأن زواجها بأي شاب سيجلب الدمار لها ولعائلتها, ومن ثم جلبت عائلتها الكلب الضال، ليتزوج الفتاة، اعتقادًا منهم أنه بذلك سينتقل حظها السيئ إليه، ليحظى بعد ذلك زوجها المستقبلي بحظ أفضل وعمر طويل.

وحسبما ذكر تقرير محطة BTV التليفزيونية، التي بثت مقطع فيديو لحفل الزواج الفريد من نوعه, فقد اختار والد الفتاة الكلب, ويدعى “شيرو”, وقد جيء به إلى الحفل في سيارة مزينة وسط احتفاء الحضور.

وسيكون على “موندا” أن تعتني بالكلب جيدًا في الشهور المقبلة حتى تفارق حظها السيئ، وفقًا لمعتقدات أهل قريتها.



القسم :

منوعات

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.