انتشرت في السنوات الأخيرة لقطات عبر الإنترنت لتماثيل للسيدة العذراء والمسيح تبكي وتنزف، كان آخرها مقطع في الأسبوع الماضي يرصد دموع تمثال برونزي تفوح منها رائحة الزهور في إحدى الكنائس بمدينة هوبس، نيومكسيكو.



القسم :

منوعات

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.