قال الشيخ خالد عمران، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إن قضاء حوائج الناس خير من اعتكاف المسلم فى المسجد أربعين يوما.
وأضاف عمران، فى لقائه على فضائية “صدى البلد” مع الإعلامي حمدى رزق، أنه لابد من الاهتمام بمراعاة مصالح الناس والسير فى قضاء حوائجهم، مستشهدا بما ورد عن ابن عباس أنه كان معتكفا فى مسجد النبي فجاءه بعض من طلب منه بعض الحوائج فخرج من المسجد وسار معهم فى قضاء حاجتهم فسألوه: أتقطع الاعتكاف؟ فقال: سمعت صاحب هذا القبر -يقصد النبي- لأن تمشي فى حاجة أخيك خير من أن تعتكف في مسجدي هذا أربعين يوما.
وأشار إلى أن المسلم عليه أن يغتنم شهر رمضان الكريم وخاصة العشر الأواخر منه متحريا ليلة القدر التى هى خير من ألف شهر.



القسم :

منوعات

اترك رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.