كلب لاحظ أن صاحبه انهار على الأرض بلا حراك، كأنه توفي وتوقف قلبه، أو أنه كان في النزع الأخير، فأسرع يجري عملية إنعاش طبية لقلبه، معروفة بأحرف CPR اختصاراً، وعلى طريقة المحترفين للإسعافات الحاسمة.

أنقذه و”أعاده” إلى الحياة ينبض بها قلبه كما كان، وهو ما نراه في فيديو بثته شرطة العاصمة الإسبانية مدريد في حسابها “التويتري” وتعرضه “العربية.نت” نقلاً عنها، مرفقاً بخبر تقول فيه إنها دربت عدداً من الكلاب على إسعاف عناصرها متى تعرض أحدهم لضرر ما، وأشهرهم الكلب Poncho بطل #الفيديو المرفق.

نجد “بونشو” الصغير يسرع إلى صاحبه ومدربه بعد أن انهار على الأرض، ثم يضغط مراراً بيديه على صدره، ويمر بأنفه من وقت إلى آخر على أنف وفم صاحبه، ليرى ما إذا عاد إليه تنفسه، وحين يجد أنه لا يتنفس، يعود للضغط على صدره من جديد، وبقي على هذه الحال إلى أن شعر بأن مدربه عاد حياً.

وكلب آخر “أنقذ” صاحبته في بريطانيا

وفي العام الماضي قام كلب أيضاً بعملية إنعاش قلب صاحبته التي رأى أن ضرراً أصابها فتوفيت أمامه، إلا أن ما حدث حقيقة هو عرض لإيطالية اسمها Lusy Imbergerova شاركت وقتها بأكبر معرض للكلاب في العالم، وهو المعروف على مستوى دولي باسم Crufts وأقاموه في 2017 بمدينة برمنغهام البريطانية، وفيه لاحظ الكلب Deril أن شيئاً أصاب صاحبته، فانهارت على الأرض كأنها توفيت، بحسب ما نرى في فيديو آخر تعرضه “العربية.نت” أيضاً، فأسرع “ديريل” يضغط بيديه على صدر المرتمية على العشب بلا حراك، إنعاشاً لقلب مدربته، تماماً كما يفعل الأطباء المحترفون في المستشفيات وغيرها.

في الفيديو، نراه يقوم بما قام به كلب الشرطة الإسبانية أيضاً، وهو الاقتراب من فمها وأنفها ليرى إذا كان تنفسها عاد إلى طبيعته بعد إنعاشه لقلبها، وهي عملية دربته عليها “لوسي” المعروفة في إيطاليا حالياً بنجمة برنامج المواهب والطاقات في التلفزيون المحلي، وحين تعمدت عدم التنفس، عاد “ديريل” للضغط ثانية على صدرها، ولم يتوقف إلا حين عاد تنفسها، إشارة إلى عودتها للحياة ينبض بها قلبها.



القسم :

منوعات

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.