تحول خلاف بين اثنين من ركاب حافلة حول فتح وإغلاق نافذة إلى حرب صامتة استمرت لمدة 4 دقائق.

تم مشاركة لقطات عبر الإنترنت لمشاحنة بين رجل وسيدة بسبب النافذة، وظهر الرجل في البداية يدفع الجزء الخلفي من النافذة لكن المرأة سارعت بإغلاقها.

وتكرر المشهد مرارا وتكرارا دون أن ينطق كل منهما بكلمة واحدة.

ووقع الحدث داخل حافلة في نيجني نوفغورد، غرب روسيا، ولم يتضح الفائز في المواجهة، لكن مستخدمي الإنترنت أدانوا كلا الراكبين.



القسم :

منوعات

اترك رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.