أوقفت السلطات في مطار سياتل-تاكوما الدولي في الولايات المتحدة حركة الملاحة بعد أن أقلع موظف بشركة طيران بإحدى طائرات الركاب من طراز “هورايزن اير كيو400” دون إذن مسبق.

وأوضحت السلطات أن “موظف بشركة طيران أقلع بطائرة دون ركابها دون إذن مسبق” ، وتحطمت الطائرة لاحقا إثر سقوطها في المياه ، ولم تعرف بعد هوية قائد الطائرة أو مصيره.

وقال مكتب قائد الشرطة في بيرس كاونتي إن الحادث “ليس عملا إرهابيا” موضحا أن قائد الطائرة من سكان المقاطعة ويبلغ من العمر 29 عاما.

ووفقا لصحيفة سياتل تايمز المحلية، حاول مراقب حركة الملاحة إقناع قائد الطائرة بالهبوط وهو يخاطبه باسمه الأول.

وتداول مستخدمون في وسائل التواصل الاجتماعي مقطع فيديو للطائرة أثناء تحليقها فوق المنطقة بطريقة مضطربة.

وتحطمت الطائرة إلى الجنوب من جزيرة كيترون بالقرب من منشأة عسكرية، وسمع التسجيل الصوتي لقائد الطائرة وهو يتحدث عن كمية الوقود المتبقي في الطائرة.



القسم :

منوعات

اترك رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.