يُعد ظهور ثعبان يختبئ وسط أحجار حائط المبكى علامة ثالثة تشير إلى قرب نهاية العالم.
يأتي ذلك بعد ولادة البقرة الحمراء والأسماك التي تظهر في البحر الميت، ويخشى العلماء الدينيون الآن من أن الأحداث الثلاثة هي برهان أن نبوءات نهاية العالم حقيقية.
1- ثعبان الجدار الغربي:
برز في الأيام الماضية مقطع فيديو يُظهر ثعبانا طوله متر تقريبا ينزلق من الحائط الغربي في البلدة القديمة في القدس، وتم مشاركة لقطات من قبل المدونين العبرانيين لثعبان يطارد حمامة.

وعلقوا أن الحادث ينذر بقرب نهاية العالم ومجيء المسيح، ويرمز خوف الحمامة من الثعبان أننا نعيش في أوقات خطرة.



القسم :

منوعات

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.