نشر نشطاء علي مواقع التواصل الإجتماعي فيديو لأحد الصوفية في السودان وهو يتحدث عن علاجه للجن, وقد آثار هذا المقطع الذي تم تصويره لهذا الصوفي ردود أفعال كبيرة وسط مرتادي مواقع التواصل الإجتماعي.

وتحدث هذا الصوفي عن علاجه لطبيبة بيطرية (مسها) الجن وقام هذا الجن بقتل والدتها وأختها بحسب حديثه والذي وجد تجاوب كبير من المتابعين له والمتواجدين من حوله.

وأضاف هذا الصوفي أن (الجن) ذكر له أنه جاء قادم من نيالا في طيارة وداخل (قفة) وهي من الأدوات التي كان يحملها السودانيين في وقت سابق ولاتزال موجودة عند البعض منهم.

وقال: عندما أردت إبعاد هذا الجن عن هذه الفتاة عن طريق (العصا) طلب مني هذا (الجن) أن لا ألمسه بهذه (العصا) لانها تخص رجل صالح.

وقد وجد حديث هذا الصوفي رد فعل واسعة من قبل مستخدمي مواقع التواصل الإجتماعي المختلفة.

فمنهم من يري أن (الجن) موجود ولايمكن إنكاره, وقد قام عدد من الشيوخ بعلاج كثير من هذه الحالات, لذلك لم يستغربوا لحديث هذا الصوفي بل أكدوا أن هذا الرجل صادق في ما يقول.

فيما تري طائفة أخري من النشطاء أن هذا الحديث يعتبر (دجل) من هذا الرجل ولا وجود لمثل هذه الخرافات علي حد وصفهم.



القسم :

منوعات

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.