يا وطنى العزيز يا اول واخر
أهتف بى حياتك وبى حبك افاخر
كيف لا أستميت فى حبك واجاهر
بى اخلاصى ليك يا الواديك زاهر

تاريخك مجيد لى اعداك شاهر
صحفو مرصعات بالدر والجواهر
كم فى هواك رجال اتلقوا المخاطر
مفرد جمعهم كالاسد الناتر
فى حوضك يمين قط ما راعوا خاطر
وسجلوا مجدهم بدماء البواتر

انصارك كمان ما بعرفوا المظاهر
واحرزوا نصرهم بتفوق ظاهر
واقعة هكسيهم هى برهان ظاهر
ما تقهقر جيشهم وللكتائب قاهر

بى داعى الوطن الهبوا للضمائر
وقاموا بواجبهم يوم ذات الدوائر
فى جبال كررى صالوا وقاوموا كل غاير
وماتوا مجاهدين طاهرين السراير

فوق سطح الجبل قوم يا صاحى خابر
هاتيك الربوع عن تلك المقابر
تخبرك الجماجم انها من اكابر
شهداء الوطن فى الزمن الغابر

يا حليل عصرهم بالمأثر عامر
ناهى عن المعاصى وبالفضائل آمر
ذكراهم شجانى ودمعى اصبح هامر
شنف سمعى بيهو وزيد وقول يا سامر



اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.