قدم أطفال سودانيين يدرسون بإحدي القري الفقيرة وبإحدي المدارس المتواضعة درساً بليغاً ولا ينسي في حب الوطن وفي حب السودان وبرغم الحال الذي يعيشونه.

حيث قدم هولاء الصغار نشيداً وطنياً وهم يرددون ويتغنون للسودان, الأمر الذي أدهش الكثيرين ممن شاهدوا الفيديو, من بينهم أحد الأشخاص والذي يقف خلف الكاميرا والذي وصف المشهد بانه درس في الوطنية.

حيث وجد هذا الفيديو الذي تحصل عليه موقع النيلين إقبالاً هائلاً من حيث التداول والمشاهدة, وقد وصل الفيديو لأرقام عالية من المشاهدة والتفاعل.



القسم :

منوعات

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.