نجح المخرج السوداني الشاب أحمد بكار في إنتاج أضخم فيديو كليب للوطن وذلك عبر أوبريت غنائي وطني شارك فيه أكثر من 16 فنان سوداني وذلك بمناسبة أعياد السودان التي عاشتها البلاد مؤخراً.

وحكي المخرج بكار الذي ولد وتربي في مصر عن إنتاج الكليب وعن فكرة الكليب وعن الصعوبات التي واجهتهم في إنتاج هذا الفيديو.

حيث ذكر انه قام بإنتاجه من ماله الخاص وعندما حاول تسويقه وتمويله رفضت الجهات السودانية تسويقه, وتم منحه خطاب لشركة سوداني للإتصالات لتقوم برعايته.

وأضاف: بالفعل تم التنسيق مع الشركة علي تسويق الكليب ودفع تكاليف إنتاجه, ولكن في اللحظات الأخيرة تفاجأت برفض الشركة لإنتاج الكليب.

وقال: شعوري في تلك اللحظة هو أن اغادر البلاد واسعي في سبيل الهجرة والتي قام علي أساسها هذا الفيديو كليب, حيث كنت في جهاز المغتربين وشاهدت كمية الشباب الذي يريدون الهجرة خارج السودان.

وأضاف: ولكن عقب فشل تسويق هذا الفيديو جاءني شعور بالإستياء وهجرة السودان والعودة مرة أخري للغربة.



القسم :

منوعات

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.