نجح المواطن الألماني والباحث ماركوس في إنتزاع ضحكات وإعجاب مواطني قبيلة الدناقلة وهي إحدي القبائل السودانية المعروفة.

حيث يظهر الفيديو الذي تحصل عليه موقع النيلين ماركوس وهو يتحدث بالرطانة او اللهجة المعروفة عند قبيلة الدناقلة.

حيث عبر هذا الألماني عن حبه لهذه المنطقة والتي ظل متواجداً فيها منذ العام 2003 بحسب ما ذكر الشاب الذي أجري معه هذا الحوار.

ويبدو أن الرجل قد أصبح جزء من المجتمع هناك حيث يتواجد برفقة زوجته والتي وضحتها العدسة.



القسم :

منوعات

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.