اعترفت متصلة تدعى «أم مريم»، بخيانة لزوجها على الهواء، مؤكدة أن زوجها كان قد سبق وخانها مبررة ذلك قائلة: «كما تدين تدان»، بالتزامن مع الاحتفال المصريين بـ«عيد الحب»، والذي يوافق 14 فبراير من كل عام.

وأضافت «أم مريم»، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «الدين والحياة»، على قناة «الحياة»، مساء السبت: «هو جوزي خاني وأنا ضعفت وخنته وطالبة الطلاق لأني مش قادرة أعيش معاه، وعلاقتي بالتاني خلتني أكره معاشرة جوزي وأنا عاملة زي الغرقانة وعندي 3 بنات ومش عارفة أعمل أيه».

وتابع: «علاقتي مع جوزي دلوقتي منهارة، وأنا مش قادرة أبص في وشه، وأنا مقطعاه، ومش قادرة أكمل مع جوزي، وهو مش عارف الغلطة اللي عملتها».

بينما ردّ عليها الشيخ خالد الجندي قائلًا: «لا حول ولا قوة إلا بالله، ويجب عليها أن تستر على نفسها، وألا تطلب الطلاق، وأن تتفرغ لتربية أولادها»، مضيفًا: «كما تدين تدان مش معناها أن الشر يقع في الدنيا، والأمر متروك لله، وعليها ألا تُعرف البنات شيئًا عن هذه القاذورات»

 

المصري اليوم



القسم :

منوعات

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.