تعرضت الفنانة المصرية، ريم البارودي، للضرب في الشارع العام، بعد تنفيذها “مقلباً رمضانياً” يتمثل في تأدية دور فتاة تقوم بالاعتداء على والدتها المقعدة؛ بهدف اختبار ردة فعل الناس.
واشتبكت ريم البارودي مع المواطنين الذين “شتموها”؛ بسبب اعتدائها على والدتها خلال حلقة برنامج “عقارب الساعة” على قناة “النهار”.

واضطر القائمون على البرنامج إلى التدخل لإنقاذ البارودي من أيدي المواطنين، وإخبارهم أنّه مجرد “مقلب” لاختبار مدى ردة فعلهم.
بدورها، أكدت ريم البارودي أنّها “لا تتصور أبدًا كيف تعتدي ابنة على والدتها”، لافتة إلى أنّ “مجرد التفكير في الأمر يجعلها تبكي لأنّ الله أوصى على الأم في كل الأديان”.



القسم :

منوعات

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.