قال الشيخ رمضان عبد المعز إن سيدتنا أم حبيبة هي إحدى زوجات الرسول عليه الصلاة والسلام، لافتًا إلى أن المؤرخين قالوا عنها إنها أقرب زوجات الرسول نسبًا إليه، فهي بنت عم الرسول، وكانت السيدة زينب بنت جحش بنت عمته.

وأضاف عبد المعز في برنامج “لعلهم يفقهون” المذاع على فضائية “dmc”، اليوم الأحد، أنها كانت نائية الدار أي بعيدة عن الرسول فهي كانت في الحبشة والرسول في المدينة المنورة، وتزوجها النبي وكان وكيله النجاشي.



القسم :

منوعات

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.