اعترف مهندس سابق في وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا”، وصانع محتوى الفيديو في موقع يوتيوب، مارك روبر، بفبركة مقطع فيديو أذهل الملايين.

وقال روبر أن الفيديو الذي نشره أخيرا وحصد عشرات الملايين من المشاهدات احتوى على لقطات مفبركة، بحسب “سي إن بي سي”.

واحتوى الفيديو على لقطات وصفها روبر بأنها “قنبلة البريق” المخصصة لمواجهة اللصوص، وقام بنشره على “يوتيوب”، في 17 ديسمبر/ كانون أول الجاري.

وأوضح روبر أن الفكرة من هذه القنبلة غير المميتة إزعاج اللصوص، الذين يأتون إلى منزله ويسرقون الأغراض الموجودة على عتباته.

وأضاف أن الانفجار يخلف حبيبات صغيرة براقة لها رائحة كريهة بمجرد فتح الصندوق المغلق، فضلا عن جهاز تتبع وكاميرات توثق ما يدور حولها.



القسم :

منوعات

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.