خطف ابن بار الأنظار بعد أن شوهد وهو يطعم والدته المسنة بعناية أثناء تناول الطعام داخل أحد المطاعم.

كان الشاب “بروني روزالبس” البالغ من العمر 28 عاما قد خرج مع والدته العجوز البالغة من العمر 70 عاما وذهبا سويا إلى مطعم فلبيني في مدينة سيبو بالفلبين.

وظهر الشاب يقوم بقطع الطعام ويطعم والدته بلطف أثناء جلوسها على الطاولة في كرسيها المتحرك.

رصد المشهد أحد رواد المطعم يجلس على طاولة في الجهة المقابلة، وشارك اللقطات عبر الإنترنت وسرعان ما أثارت ضجة كبيرة، حيث أشاد الكثيرون بمعاملة بروني لوالدته.

وقال بروني إنه أخذ والدته لتناول بعض الطعام اللذيذ لتشعر بالسعادة، ولم يتوقع أن ينتشر الفيديو، مضيفا أنه ممتن لأن الناس تقدر ما يفعله لوالدته ويأمل أن تكون اللقطات وسيلة لإعادة النظر في معاملة ورعاية الآباء والأمهات.



القسم :

منوعات

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.