توفّي لاعب البيسبول الأميركي، بيت فريتس، الذي اشتهر عالميّاً بتحدّي دلو الثلج، يوم أمس الإثنين، كما ذكرت CNN.

ودعا فريتس البالغ من العمر 34 عامًا في عام 2014، إلى تحدّي دلو الثلج، وذلك كشكلٍ من أشكال التضامن والإحساس بمرضى التصلب الجانبي الضموري العصبي (ALS) من جهة، وجمع تبرّعاتٍ لصالح الأبحاث الخاصة بالمرض من جهةٍ أخرى.

وأصيب فريتس بهذا المرض عام 2012.
وتمكَّنت الحملة التي أطلقها، من جمعٍ مبلغ تجاوز الـ 200 مليون دولار، بعد مشاركة الآلاف في المبادرة من مختلف أنحاء العالم، بينهم أصحاب المليارات ونجوم الغناء والتمثيل وحتى رؤساء سابقون.

وتلخَّصت فكرة التحدّي آنذاك، بأنّ يقوم كلّ شخص بنشر فيديو على صفحته على مواقع التواصل الاجتماعي، وهو يسكبُ دلوًا من الثلج على نفسه. ويتبرّع بالتزامن مع ذلك بمبلغٍ من المال لصالح دعم الأبحاث المتعلّقة بهذا المرض. ليس هذا فحسب، بل على كلّ شخص أن يرشح أصدقاءه كي يقوموا بنفس التحدّي، ويتبرّعوا بالمال.

وفي السياق ذاته، صرَّحت عائلة فريتس في بيان نشره موقع ESPN الأميركيّ، قائلةً: “لقد كان مقاتلاً ألهمنا جميعاً كيف نكرّس مواهبنا ونقاط قوّتنا من أجل الآخرين”.

وكان فريتس كابتن فريق بوسطن للبيسبول بين عامي 2004 و2007.



القسم :

منوعات

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.