حقق مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، تفاعلا كبيرا وضجة بسبب قطعة من اللحم تتحرك على لوح التقطيع.

وكتبت صاحبة الفيديو التي التقطته وهي مستخدمة على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” تدعى “يو فنان” أن والدتها أرادت طهي اللحم، ومع ذلك، عندما بدأت قطعة اللحم تنبض، شعرت بالخوف وغيرت رأيها.

وحصل الفيديو على أكثر من 14 ألف إعادة تغريد، وما يقرب من 21.5 ألف إعجاب.

وعلق الكثيرون من مستخدمي تويتر، أنهم مروعون حقًا من هذا الفيديو، وقال آخرون إن هذا ليس مخيفا. وأوضحوا أن كل شيء يتعلق بالنهايات العصبية التي تستمر في العمل في اللحوم النيئة الطازجة لبعض الوقت.



القسم :

منوعات

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.