عكس مقطع فيديو متداول على منصات التواصل مشاهد مأساوية مفجعة خلفها فيضان النيل، لقوارب تبحر داخل أحياء مغمورة بالمياه بالعاصمة السودانية الخرطوم.

وأظهر المقطع ارتفاع منسوب المياه بشكل غير مسبوق داخل الأحياء المنكوبة، لدرجة اضطرار السكان لاستقلال قوارب للتنقل لتفقد مساكنهم التي هجروها عقب الفيضان.

وتشهد عدد من أحياء الخرطوم أوضاع مأساوية صعبة من جراء فيضان النيل، الذي تسبب في تكبدهم لخسائر فادحة في المنازل والممتلكات.

وكانت وزارة الري والموارد المائية السودانية، قد أعلنت أن معدل فيضان النيل ارتفع إلى أكثر من17 مترا، في أمر غير مسبوق منذ مئة عام.

 

 

 



القسم :

منوعات

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

1 Comment