ﺇﻧﺖ ﻳﺎ ﺍﻷﺑﻴﺾ ﺿﻤﻴﺮﻙ
ﺻﺎﻓﻲ ﺯﻱ ﻗﻠﺐ
ﺍﻟﺮﺿﻴﻊ
ﻓﻲ ﻛﻼﻣﻚ ﻭﺍﺑﺘﺴﺎﻣﻚ
ﺃﻧﺪﻱ ﻣﻦ ﺯﻫﺮ ﺍﻟﺮﺑﻴﻊ
ﻋﺸﺖ ﻣﺘﻬﻴﺊ ﻟﺤﺒﻚ
ﻛﻞ ﺃﻳﺎﻣﻲ ﻭﺣﻨﺎﻧﻬﺎ
ﺍﺑﺘﺴﺎماتك ﻋﺰﻳﺰﺓ
ﺑﺤﺮﻕ ﺍﻵﻫﺎﺕ ﻋﺸﺎﻧﺎ
ﺑﺲ ﻟﻘﻴﺘﻚ ﺇﻧﺖ ﺣﺎﺋﺮ
ﺗﻈﻠﻢ
ﺍﻟﺤﺐ ﺑﺎﻟﻤﻬﺎﻧﺔ
ﺍﻟﺪﻣﻮﻉ ﺍﻟﺴﺎﻳﻠﺔ ﻣﻨﻲ
ﻳﺎ ﻣﺎ ﺳﺎﻟﺖ ﺣﺮﻗﺘﻨﻲ
ﻭﺍﻟﻈﻨﻮﻥ ﺍﻟﺤﺎﺭﻗﺔ
ﻗﻠﺒﻲ
ﺑﺎﻟﻤﺎﺳﻲ ﻛﻢ ﺷﻘﺘﻨﻲ
ﻛﻨﺖ ﺑﺠﻨﻲ ﺷﻘﺎﻙ ﻣﺤﻨﺔ
ﻭﺃﻋﺸﻖ ﺃﻭﻫﺎﻣﻲ ﺍﻟﻄﻮﺗﻨﻲ



القسم :

معتز صباحي

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.