تداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعى، فيديو، لأكثر 10 لقطات تحبس الأنفاس على موقع يوتيوب، خلال الأسبوع الماضى، ولعل أكثرها خطورة هو الشاب الذى كان يفارق الحياة فى لحظة أثناء استعراضه على الطريق السريع، والآخر الذى نجا بفارق جزء من الثانية من عضة تمساح.



القسم :

منوعات

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.