تحدث الإعلامي حسين خوجلي في برنامجه الشهير (مع حسين خوجلي) والذي يعرض علي شاشة قناة أم درمان الفضائية مساء الاثنين عن الإتفاقيات التي توقعها أطراف المعارضة السودانية مع حملة السلاح بالخارج.

وافتي رئيس تحرير صحيفة الوان السياسية حول هذه القضية وقال: لا يحق لاي جهة معارضة توقيع إتفاقية مع اي جهة تحمل السلاح ضد البلد.

وقدم وجهة نظره في هذه القضية بالقول أن الوطن وارضه وشعبه وسلطته لا تسمح بتوقيع الإتفاقيات مع حملة السلاح حتي ولو اختلفنا في بعض القضايا.

واضاف خوجلي:يمكن للسياسي أن يسافر خارج الوطن ويتناول وجبة الغداء مع جبريل واتناول وجبة العشاء مع المعارض الاخر عبدالواحد وافطر مع مناوي وياسر عرمان ويمكن أن يأخذ هذا السياسي صور تزكارية معهم وشرب القهوة معهم وكل هذا دون توقيع إتفاقيات مع حملة السلاح لان هذا يعتبر خيانة للوطن وللقوات المسلحة.

واختتم حسين خوجلي حديثه مؤكداً أن حامل السلاح خارج عن الشرعية وبالتالي توقيع الإتفاقية مع حملة السلاح يعتبر خيانة للشعب وطعن في ظهر القوات المسلحة السودانية.



اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.