لقاءات واتفاقيات تعقد بشكل متسارع في السودان ومع ذلك، لا يبدو أن المشهد سيتكشف على انفراج سياسي للأزمة التي لا تبدو أنها أزمة النظام بقدر ما هي أزمة المعارضة.

أسأل الصادق المهدي، رئيس حزب الأمة، عن موقفه من الحوار الوطني ومن الانتخابات المرتقبة، وهل الفرصة متاحة للمعارضة الآن لتوحد صفوفها بقرار قد يكون هو الفيصل في قطع مسار ناهز الربع قرن من تاريخ السودان السياسي؟



اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.