الناعسات عيونن نور جبينن هلّ
مابين تبر صافي واخضراني اللون
دار العزّه يا عبدالعزيز إتجلّ
بي نور الخدود المنّه
زينة الكون
الغانيات جمالن من الحور اجلّ
ولي اقمار وجوهن في فؤادي سكون
لي ليمن تكاد درر النجوم تدلّ
البي نار غرامن قلبي صار ممكون
مسحور من طريفن وسحرهن لي دلّ
وين ماهبّ طيبن تلقى قلبي يكون من انوار جمالن ياخي عقلي اختلّ
توجد في صفاهن العفاف والصون
بين فدعة يديهن واللدن والتله
بين رمان صدورن الجمال محصون
البدور تسعالن والملوك تتعلاّ
لو تلقاله نظره من الصفا المكنون
بين مفصود خديدن وساده زايده العلّه
صاروا لي زي ليلى وصرت انا المجنون
ياقاسم معاك نجم السعود ما ذلّ
دمت قدرك عالي ودام عدوك مغبون
لي عزولك ديمه الإنكسار والذلّه
والنحاس مابوازن لي دهب شيبون
من نظرة جمالن راح منامي وولّى
عقلي شاغله غرامن واعترتني شجون
السرور ياقاسم عرشه قوم اتولّى
بين تهاني البانه وميلة العرجون



اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.