العناية الإلهية وحدها التي أنطقت هذه السيدة المصرية، لتدخل إلى ثلاجة الموتى وتفاجأ الأطباء بأن الحاجة هدى ما زالت على قيد الحياة.

دخلت الحاجة هدى التي تعاني من زيادة في الوزن، مستشفى قصر العيني، على قدميها إثر تعب مفاجئ داهمها، ليقوم أحدهم بإعطائها زجاجة بيبسي فشربتها، وبعد قليل التهمت “طبق كشري” بعد إحساسها بالجوع في انتظار توقيع الكشف عليها فهي كما تقول “غرفة الكشف كانت مليئة بالمرضى” وهي على الكرسي المتحرك بحسب ما ذكر موقع بوابة الأهرام.

وأصيبت الحجة هدى بغيبوبة السكر، الذي يحاصرها منذ بضع سنين، ليحسبها الممرض أنها فارقت الحياة، والذي قام بدوره بإدخالها ثلاجة الموتى، وعندما عادت جارتها التي ذهبت لشراء بعض الأغراض الطبية، فؤجئت بمن يقول لها “البقية في حياتك” لم تصدق ما سمعت وصرخت “يمكن تكون غيبوبة سكر” .

وعبرت الحجة هدى بكلمة واحدة على الواقعة قائلة “الحياة حُلوة ” لتعبر عن سعادتها بالعودة إلى الحياة بعد أن أخرجتها العناية الإلهية من ثلاجة الموتى التي ظلت بداخلها 30 دقيقة دون أن تدري أنها مازالت على قيد الحياة.



اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.