أظهر مقطع فيديو قام بنشره نشطاء علي مواقع التواصل الإجتماعي بعض الصوفية وهم في حالة إحتفالية في إحدي المعديات النهرية (بنطون).

ويظهر الفيديو بعض من هولاء الرجال وهم يرقصون ويتمايلون طرباً مع إيقاعات (الدفوف والنوبة)  مع الذكر والمديح والإنشاد.

ولكن الشئ الذي لفت إنتباه نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي رجل يحتفل علي طريقة (الزغاريد) النسائية وهي نوع من أنواع الفرح والإحتفال  تعبر بها المرأة عن فرحتها.

وقد عبر عدد من النشطاء عن غضبهم تجاه هذه (الزغاريد) التي أطلقها هذا الرجل, معتبرين أن مثل هذه الأفعال تقلل من رجولة الإنسان السوداني لانها تعد تعبير فرح خاص بالنساء فقط.



القسم :

منوعات

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.