شن الإعلامي والصحفي حسين خوجلي هجوماً لاذعاً علي الأحزاب السياسية في السودان, وذلك في حديثه مساء الأربعاء عبر برنامجه المتابع (مع حسين خوجلي) والذي يعرض علي شاشة قناة أم درمان الفضائية.

وقال خوجلي: لايعقل أن يكون في السودان حزب سياسي عمره اكثر من ستين عاماً ولا يملك نقابة ولا إتحاد ولا يملك حتي صحيفة.

وتحدي الصحفي المثير للجدل ورئيس تحرير صحيفة الوان السودانية جميع الأحزاب السياسية وقال: والله انا حسين خوجلي ده. والما معاي ناس لو قررت اعمل حزب السودانيين والله اقوم نفس المؤتمر الوطني وإلا يقتلوني في إشارة منه لضعف المنافسة من بقية الأحزاب السياسية.

وواصل خوجلي حديثه: واقسم بالذات ىالإلهية للمرة الثالثة في دلالة واضحة علي ثقته بنفسه وقال:والله لو مشيت عملت ندوة في جامعة الخرطوم سأكتسح إنتخاباتها ولا يهمني حتي لو جابوا دبابات.



القسم :

منوعات

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

1 Comment