همسات من ضمير الغيب
تشجى مسمعي
وخيالات الأمانى
رفرفت فى مضجعي
وأنا بين ظنونى
وخيالى لا أعي
عربدت بي هاجسات الشوق
إذ طال النوى
وتوالت ذكرياتي
عطرات بالهوى
كان لى فى عالم الماضى
غرام وانطوى
كان لى بالأمس احلام
وشوق وحبيب
كان لى للجرح طبيب
لا يجاريه طبيب
كان ما كان وبتنا
كلنا ناءٍ غريب
سكر السمار والخمار
فى حان الغرام
وانا الصاحى ارى فى النور
اشباح الظلام
وبدت كأسى على راحى
بقايا من حطام
عادنى الوجد الى ليلى
وكأسى المترع
وسعير الحب يشقينى
ويشقى مضجعى
ولهيب الشوق يدعونى

فهل انت معى؟…..



اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.